اقلام حرةالرئيسية

فَرْقٌ كبير بين أن تحبها لأنها جميلة، وأن تكون جميلة لأنك تحبها”(أ.د. حنا عيسى)

سُئلت أعرابية مُتقدمة في السن وقد احتفظت بنضارة شبابها وروعة جمالها: أي مواد التجميل تستعملين؟ فأجابت: أستخدم لشفتي الحق، ولصوتي الصلاة، ولعيني الرحمة، وليديّ الإحسان ولقوامي الاستقامة. لذا، يقول العرب: الملاحة في الفم والحلاوة في العين والجمال في الأنف. لأن، أعظم النَّعم تأتينا نحن البشر من الهوس، فالشعراء مثلا يأتيهم الوحي من ربَّاتِ الشعر لأن الشعر هو شعرُ المُلهمين وليس شعر المتعقلين. وعليه، ستجدين ألف رجلٍ يحبكِ لشيءٍ تملكينه عيناكِ جمالكِ أو أيّ شيءٍ، لكن هناك رجلٌ يحبكِ ليس لشيءٍ سوى أنّكِ أنتِ. فالذوق زهرة لا تنبت في كل الحدائق. كذلك الأسلوب خصلة لا يملكها كل إنسان).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة عشر + 15 =

إغلاق