منوعات

السيدة الأولى الجديدة في بريطانيا تفضل دفع الضرائب في الهند ولا تسعى للحصول على جنسية بريطانيا

تفضل السيدة الأولى الجديدة لبريطانيا زوجة رئيس الوزراء ريشي سوناك أكشاتا مورثي، دفع الضرائب في الهند وليس في المملكة المتحدة، ولا تبدي أي رغبة في الحصول على جنسية بريطانيا
ولم تتخلى مورثي عن جنسيتها الهندية، وبالتالي، نظرا لأنها ليست مواطنة بريطانية، تمكنت من تجنب الضرائب الباهظة على دخل أعمالها المكتسب في بلدان أخرى.

ووفقا لتقارير وسائل إعلام، استطاعت مورثي التهرب من الضرائب على أرباح سنوية تبلغ حوالي 11.5 مليون جنيه إسترليني.

ويدافع سوناك عن زوجته، قائلا إنها ستعود في النهاية إلى الهند لرعاية والديها.

وأضاف: “سيكون من غير الحكمة والظلم أن نطلب منها قطع العلاقات مع بلدها لأنها متزوجة مني. إنها تحب بلدها وأنا أحب بلدي. لن أفكر أبدا في التخلي عن جنسيتي البريطانية. وأعتقد أن معظم الناس لن يتخلوا عنها أيضا”.

ومن جهتها أعلنت مورثي أنها ستدفع من الآن فصاعدا ضرائب في المملكة المتحدة على جميع دخل شركتها داخل وخارج المملكة المتحدة.

المصدر: نوفوستي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

19 − عشرة =

إغلاق