نشاطات

جمعية “كيان” للأيتام تكرم أبنائها الفائزين والفائزات بمسابقة “في كنف الرحمن” بالتعاون مع جمعية “تعلم”

د. وسيلة محمود الحلبي / الرياض

احتفلت جمعية “كيان” للأيتام ذوي الظروف الخاصة مساء اليوم بتكريم أبنائها الأيتام في ختام برنامج “كنف الرحمن لحفظ القرآن الكريم ” والذي أقيم ضمن فعاليات “اليوم العربي لليتيم” بالتعاون مع جمعية “تعلم” لحفظ القرآن الكريم عبر “منصة زوم “وذلك بحضور مدير فرع المركز الخيري لتعليم القرآن وعلومه الأستاذ صالح الزهراني ، والأستاذة سمها بنت سعيد الغامدي رئيس مجلس إدارة جمعية كيان والأستاذة شيخة بنت نادر العتيبي المدير التنفيذي ، وفريق العمل بالجمعية ،والفائزين والفائزات .

وبدأ الحفل بالترحيب بالحضور ،ثم تلاوة عطرة من القرآن الكريم قدمتها الإبنة لينا ، وبعد ذلك كلمة الأستاذ صالح الزهراني الذي عبر خلالها عن سعادته بتقديم هذا البرنامج الديني الهادف لأبناء جمعية كيان سعيدا بكل ما تقدمه كيان لمستفيديها من برامج وأنشطة وتمكين وتعليم في شتى المجالات وبكل ما تقدمه لهم من خدمات مباركة وعمل إنساني عظيم متمنيا أن يستمر هذا البرنامج ويتوسع في المرات القادمة إن شاء الله .
ثم كانت كلمة الأستاذة سمها الغامدي رئيس مجلس الإدارة ، التي رحبت بالجميع وباركت لهم دخول العشر الأواخر من رمضان ، وتمنت لهم القبول والعتق من النار، وأشارت إلى أهمية تعليم القرآن وحفظه لأبناء كيان ، حيث أنه إيمانا من جمعية كيان للأيتام ذوي الظروف الخاصة وحرصا منها على تحقيق أهدافها في تنمية وتمكين أبنائها الأيتام وتحفيزهم على حفظ كتاب الله وتدبره وتقوية التربية الدينية في نفوسهم فإن الجمعية تحرص على إقامة مثل هذه البرامج والمسابقات الجليلة مشيرة إلى سعي الجمعية بتحقيق الهدف بحفظ كتاب الله كاملا إن شاء الله في المستقبل القريب . مهنئة أبناء كيان بالفوز متمنية لهم التوفيق الدائم في حفظ كتاب الله وفي حياتهم ، وشكرت جمعية “تعلم” والقائمين عليها على كل الجهود المبذولة ، سائلة الله أن يجعل عملهم في موازين أعمالهم .
ثم ألقى الشيخ هشام الجرباء كلمة بعنوان ” ألم يجدك يتيما فآوى “، حيث رحب بالجميع وتحدث عن أهمية اليتم في الإسلام ، وعن كفالة اليتيم ، وأورد عددا من القصص المؤثرة والمحفزة لكفالة الأيتام ، وبين الخير الكبير الذي يعم الأسر الكافلة ، مستشهدا بما جاء في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة بهذا الخصوص. بعد ذلك استمع الجميع إلى تلاوات عطرة من القرآن الكريم للإبنة نسرين والإبنة ريف .
بعد ذلك رحبت الأستاذة شيخة العتيبي بالجميع وشكرتهم على كل ما قدموه لمساعدة أبناء “كيان” في حفظ عدد من سور القرآن الكريم ثم أعلنت أسماء الفائزين والفائزات والجوائز المقدمة لهم وشكرت داعمي هذا البرنامج بالجوائز .
وقالت: فرحتنا كبيرة بتتويج أبنائنا وبناتنا الفائزين بحفظ سور من كتاب الله من خلال برنامج كنف الرحمن برعاية جمعية تعلم المركز الخيري لتعليم القرآن الكريم وعلومه، الذين نقدم لهم الشكر الجزيل على دعمهم وخاصة الأستاذ صالح الزهراني، مدير فرع الرياض، والأستاذ إبراهيم الراشد مدير إدارة التطوع الذي كان له دور كبير ومساهمة فعّالة، كما اشكر الأستاذة نورة البراهيم، مديرة القسم النسائي والمعلمات المميزات ومسؤولة العلاقات العامة الأستاذة عهود، على تعاونهم الكبير وحرصهم على إنجاز هذا البرنامج الذي سنسعى بإذن الله بأن تكون ثمرته هي بداية عملنا وطموحنا للمسابقة الكبرى بحفظ كتاب الله كاملاً، وستكون المشاركة متاحة لجميع أبنائنا وبناتنا الأيتام في جميع مناطق المملكة، كما أشكر جميع الداعمين من أهل الخير الذين ساهموا بتقديم الجوائز لهذه المسابقة، والشكر موصول للأمهات والمشاركات على حرصهم بحفظ كتاب الله.
تجدر الإشارة أن البرنامج بدأ بتاريخ 15 شعبان وحتى 15 رمضان ، على أيدي معلمات متخصصات من جمعية “تعلم” وضم ثلاثة فروع .

الفرع الأول: قصار السور” الحفظ من سورة الضحى حتى سورة الناس ” للفئة العمرية من 7 الى 9 سنوات .
الفرع الثاني فضائل السور حفظ ” سورة الملك وسورة الواقعة ” للفئة العمرية من 10 إلى 14 سنة “.
الفرع الثالث فضائل السور حفظ ” سورة الرحمن ـ سورة الملك ” للفئة العمرية من 15سنة وما فوق ، وقد تميز البرنامج بتقديم جوائز مالية قيمة للفائزين بالمراكز الأولى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

2 × 2 =

إغلاق