الرئيسيةخواطرمنظمة همسة سماء

همسات وصباحكم بركات/ فاطمة ابوواصل اغبارية

موقعhamsaat.co

الحكمة تقول : تعلمت ان اكتب مايقوله الناس عني في اوراق
واضعها تحت قدمي…. فـكلما زادت الاوراق
ارتفعت أنا

‏ ‏” قال رسول الله‏:‏ “من كان له وجهان في الدنيا كان له يوم القيامة لسانان من نار” صدق رسول الله صلوات الله وسلامه عليه

احذوا من خطورة اللسان أن الأعضاء كلها تظهر عجزها أمامه .وتبين أنها تابعة له ،منساقة وراءه في الخير والشر ،ولذلك فإنها تأمره بالتقوى والاستقامة .قال النبي صلى الله عليه وسلم
” إذا أصبح ابن آدم فإن الأعضاء كلها تكفر اللسان فتقول :اتق الله فينا فإنما نحن بك .فإن استقمت استقمنا .وإن اعوججت اعوججنا [..رواه الترمذي
عن سُرَيْجٌ، قال : حَدَّثَنَا الْوَلِيدُ، عَنِ الْأَوْزَاعِيِّ، قَالَ: سَمِعْتُ بِلَالَ بْنَ سَعْدٍ، يَقُولُ: لَا تَكُنْ ذَا وَجْهَيْنِ وَذَا لِسَانَيْنِ، تُظْهِرُ لِلنَّاسِ لِيَحْمَدُوكَ، وَقَلْبُكَ فَاجِرٌ .

قال الله تعالى: (وإذا لقوا الذين آمنوا قالوا آمنا وإذا خلوا إلى شياطينهم قالوا إنا معكم إنما نحن مستهزئون)(1)
وعن أبي عبد الله (عليه السلام) قال: (من لقي المسلمين بوجهين ولسانين جاء يوم القيامة وله لسانان من نار)(2).
وعن أبي جعفر (عليه السلام) قال: (بئس العبد عبد يكون ذا وجهين وذا لسانين، يطري أخاه شاهداً، ويأكله غائباً، إن أعطي حسده، وإن ابتلي خذله

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − 9 =

إغلاق