اخبار العالم العربي

المرأة الفلسطينية عملها ما بين الهواية و لقمة العيش

12735763_911513602297584_940050368_n

غزه – خاص همسة سماء ألثقافه -أيناس دوحان

تشكل المرأة الفلسطينية عنصرا اساسيا في دعم الاقتصاد في فلسطين فالمرأة الفلسطينية هي تلك الام و الاخت و الزوجة و اصحبت في الفترة الاخير مع تفاقم الوضع السيئ في فلسطين اقتصاديا و اجتماعيا و سياسيا ان تكن المرأة ايضا عاملة لجنب الرجل ل الحصول على لقمة العيش

 

في ظل المعاناة التي يعاني منها الشعب الفلسطيني و خاصة قطاع غزة الحبيب نجد المرأة الفلسطينية متواجدة و بقوة يد بيد مع الرجل للحصول على لقمة  العيش التي اصحبت صعبة جدا فهناك بعض النساء حولت بعض من هواياتها الخاصة الى عمل لها

من تلك السيدات السيدة (( ام ياسين )) زوجة وربة منزل في اواخر الثلاثينات حلت من هوايتها عمل لها عمل خاص بها فهي تعمل في صنع الاكسوارت في منزلها و قالت ام ياسين لمراسلة ا12695899_911513388964272_585747872_nلهدف نيوز ( منذ صغري و انا احب ان ارسم  ان اجمع قطع متفرق من الاكسورارت  و اعيد تحويلها الى ما اريد  و اجمع الالوان ل اخراج بعمل رائع كانت هواياتي مقتصرة على نفسي و محيط عائلتي ولكن مع كثرة الاولاد و المصاريف المنزلية احببت ان اساعد زوجي و اقدم له يد العون فما كان مني غير ان اعرض اعمالي في متاجر و محلات لتقوم ب بيعها حتى اصبح عدد من النساء يأتون الى منزلي ل شراء ما ترغب من اكسورارت )

 

بذلك نجد المرأة الفلسطينية الغزية خاصة فرض عليها واقع الحياة المعشية و الواقع الاقتصادي و الحصار المفروض على قطاع غزة و ارتفاع الاسعار كلها عوامل جعلت عمل المرأة ل جنب الرجل من متطلبات الحياة و استمرارها

12746415_911513888964222_1685414919_n

فهنالك بعض النساء ان تتعلم بعض الحرف اليدوية متل التطريز لتساعد عائلتها مثل السيدة ام قصي سيدة في اواخر العشرين لجأت ل احد المحلات لتتعلم التطريز الفلسطيني و تعمل به لتساعد زوجها و عائلتها و قالت السيدة ام قصي لمراسلة الهدف نيوز ( ظروفي الاقتصادية صعبة جدا و هذا ما حتما علي ان اساعد زوجي لو ب القليل فذهبت ل احد المحلات التجارية التي تعمل في قطع ل التطريز الفلسطيني حتى اتعلم و اعمل معهم سواء كان في المحل او في البيت ل اقدم يد المساعدة ل زوجي  )

في ظل هذه الظروف الصعبة التي تحيط في قطاع غزة سواء كانت اقتصادية او اجتماعية او سياسية لم تجد المرأة الفلسطينية الغزية غير ان تقدم العون و المساعدة لزوجها و عائلتها

 

فالمرأة الفلسطينية في المجتمع هي نواة كل اسرة فلسطينية و حجر اساسي و اهم فرد في كيان هذه الاسرة فهي كانت المناضلة و رفيقة الدرب و هي ايضا العاملة  والفلاحة هذه هي المرأة الفلسطينية التي كانت و ما زالت رمز من رموز العطاء الفلسطيني

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق